هدية بسيطة ( دورة لمدرسي الحلقات )


جمعت مادة هذه الدورة التدريبية (  دورة مدرسي الحلقات )  بشكل اساسي من موقع صيد الفوائد حيث يحتوي على عشرات المقالات التي تختص بالحلقات ، ومن ثم قمت بترتيبها وإعادة صياغتها ، وقد تسنى لي تقديمها في أحد المراكز الصيفية ، ونالت استحسان الحضور ..

أرجو أن تزودوني بآرائكم وتجاربكم في هذا المجال وشكرا ..

بسم الله الرحمن الرحيم

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونستهديه ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلن تجد له وليا مرشدا ثم أما بعد …

فنظرا لتزايد أعداد طلاب حلقات القرآن الكريم وكذلك تزايد أعداد مدرسي حلقات القرآن الكريم ظهرت الحاجة لمثل هذه المذكرة التي يطلب منها أن تسهم في تطوير حلقات القرآن الكريم في نطاق أهدافها المفترضة.

والموضوع حقيقة يحتاج كتب وليس ورقات مثل هذه وجهود متضافرة وليس جهد فرد ولكن حسبي إشارات أضعها وتلميحات أرفعها لحاملي الهم وأصحاب العزائم – مدرسي حلقات القرآن الكريم – وفقهم الله تبارك وتعالى فمن يفري فريهم أم من يسد مكانهم .

إن مجالات التطوير للحلقات متعددة منها : تطوير الجانب الإداري الذي يتناول تطوير مهارات المدرس الإدارية وتعويد الطالب على الإلتزام بنظام الحلقة والجانب الثاني هو الجانب التربوي الذي يهتم بمهارات المدرس في تربية طلاب الحلقة على القرآن الكريم ومعانية والإلتزام به عملا كما يحرصون على الإلتزام به حفظا والجانب الثالث هو الجانب العلمي الذي يهتم بالمادة العلمية المطروحة في الحلقات والمصاحبة لنشاط الحلقة. وسنهتم بإذن الله في هذه الوريقات بالجانب التربوي خاصة ولن تعدم بإذن الله تعالى نصائح وتوجيهات وإرشادات في الجوانب الأخرى .

من المعلوم أن نجاح الدور التربوي يحتاج إلى تفاعل بين خمسة عناصر أساسية وهي : المعلم و الطالب و البيئة التي يعيش فيها والمنهج ثم وسيلة طرحه ، ولذا فإن دائرة التفكير سوف تتسع للتحتوي العناصر الخمسة لتكون الحلول متكاملة قدر الإمكان والله من وراء القصد.

أولا : تطوير الجانب التربوي في الحلقات :

· تعرف على مشكلات الطالب من خلال الملاحظة أو السؤال عنه سواء سألت والديه أو اخوانه أو زملائه المصاحبين له ممن يتوقع منهم الفائدة وكذلك الحرص على أخيهم المقصر.

· سؤاله المباشر عن أبرز مشاكله التي تعوقه عن الأداء الجيد في الحلقة ولابد أن تعرف لكي تنجح هذه الطريقة لابد أن يكون لديك رصيدا عند الطالب من ولابد أن تعرف لكي تنجح هذه الطريقة لابد أن يكون لديك رصيدا عند الطالب من إشعاره بأنك أخ له بالتعامل طبعا وليس بالكلام وكذلك رصيدا كونته عنده بالسؤال عنه عند غيابه والإهتمام به والإهداء إليه والجلسات الفردية معه التي يكون فيها تنبييه على إيجابياته وحديث عن طموحاته ورغباته وكذلك حديث عن ماضيه وطفولته .

· لا تنخدع بالأسباب الظاهرية فقد تكون حقيقة إنعكاسات لأسباب خفية ليس يملك كل فرد الشجاعة الكافية لإبدائها ، ومن الأمثلة على ذلك : أن يتعذر الطالب بالغياب عن الحلقة بحجة الإختبارات أو الواجبات المدرسية فواجب المعلم حينها أن ينتبه أن مثل هذا العذر قد يكون إنعكاسا لأسباب خفية لم يبدها الطالب مثل : عدم ترتيبه لوقته ، مروره بحالة فتور وضعف إيماني ، جدت عليه اهتمامات أخرى وغير ذلك من الأسباب. ومن هنا نصل إلى نتيجة مفادها عدم الإنخداع بالأسباب الظاهرية التي يبديها الطالب و العمل على توجيهه من خلال الأسباب المتوقع أنها هي الحقيقية. ولكي تتضح الصورة بشكل أكبر : هل تذكر أن أحد الطلاب قال أن سبب تغيبه عن الحلقة هو الذنوب التي وقع فيها ؟ غالبا أن هذا لا يحدث ومن هنا تتبين أهمية التأكيد على الأسباب الحقيقية المعطلة للطالب عن الإلتزام بحلقة القرآن الكريم .

· افتح بابا مع الطالب للحوار في الآيات التي يسمعها وذلك عن طريق :

o سؤاله عن معنى الآية وسبب النزول .

o طلب استخراج فائدة من المقطع .

o المبادرة بذكر فائدة تهمه وتمس واقعه .

· إذا كان مقصرا أو محافظا بين له أثر البيئة عليه واطلب منه تغييرها إن استطاع في حالة تقصيره أو اطلب منه شكر النعمة في حالة انضباطه.

· مما أصاب الأمة عدم تقديرها لمدرسي حلقات القرآن الكريم والشباب –طلاب الحلقات – إنما هم جزء من هذه الأمة ، ولما كان الحديث عن فضل ومكانة وشرف وأدب التعامل مع مدرس الحلقة غير مستساغ من المدرس فوجب توصيل هذه الرسالة من كريق آخر بدرس من شيخ أو لقاء مع طالب متخرج من حلقة التحفيظ وغيرها من الطرق .

· من المعلومات المعروفة والمهمة في الوقت نفسه مقولة : إزرع مفهوما تحصد سلوكا وهذه المعلومة عليها مدار التربية في الحلقات وغيرها ، فإن أردنا أن ننطلق منها فعلينا أن نحدد في أذهاننا المفاهيم التي ينبغي زرعها في طلاب الحلقات حتى يتحسن سلوكهم ومستواهم وترتقي همتهم ، ومن أبرز هذه المفاهيم :

o إنما أنزل القرآن للتدبر . ومما يعين على غرس هذا المفهوم متابعته في تدبره ، وتعليمه كيف يتدبر القرآن ، وبيان جوانب العظمة في القرآن الكريم ، بالإضافة إلى ذكر مواقف من تدبر السلف للقرآن الكريم.

o إن نهاية التدبر هو العمل بالقرآن فمن صح تدبره صح عمله .

o مكانة حافظ القرآن الكريم عند الله تعالى و كرامته يوم القيامة.

o كيف يربي المسلم نفيه بالقرآن الكريم ؟ سؤال توصلوا سويا لإجابته.

o حفظ القرآن واتقانه لا يتم إلا بتكراره والقيام به في جوف الليالي .

· علمهم وانشر بينهم الأحاديث و الأقوال و الأشعار التي تتعلق بالقرآن الكريم سواء بتوفيرها لهم أو تكليفهم بجمعها .

· المدرس الذي يحمل هم الحلقة مدرس يسير نحو النجاح ويحف به توفيق الله تعالى لخلوص نيته وصدق عزيمته وسيدفعه الهم دوما للتجديد والتطوير وغير ذلك مما سيعود بلا شك بمردود إيجابي على حلقته ، وأقل ما في الأمر أن ينتقل همه وهمته إلى طلبته فيبث فيهم الحماس والحرص.

· على المدرس الإنتباه بأنه قدوة بين طلابه وأن أنظارهم عليه ، قال عمر بن عتبة لمعلم ولده (( ليكن أول صلاحك لولدي إصلاحك لنفسك ، فإن عيونهم معقودة بك فالحسن عندهم ما صنعت والقبيح عندهم ما تركت )) ومما يعين المدرس على القيام بدور القدوة التزامه بما يلي :

o الإستقامة على دين الله تعالى .

o إخلاص العمل لله تعالى .

o الحرص على التفقه في الدين .

o معرفة قدر نفسه ولا ينخدع بثناء الناس عليه أو بكثرة من ختم القرآن على يديه ، وعليه إن رفعوه فوق قدره أن ينبههم على ذلك .

o الزهد في الدنيا والتقلل منها .

o المحافظة على الوقت والحرص على ألا يمر إلا في طاعة وصلاح.

o تجنب ما يخدش السمعة ومواطن الشبهات.

o خدمة الناس و مساعدتهم .

o الجلوس بسكينة و وقار متجنبا ما يكره من الجلسات كالإقعاء أو يكون مستوفزا أو رافعا احدى رجليه على الأخرى ، أو مادا رجليه من غير عذر أو متكئا على يديه إلى حنبه أو وراء ظهره .

o الإعتناء بالمظهر واللباس الشرعي .

o استخدام السواك والطيب إن أستطاع.

o الإلتزام في مواعيد الحلقة وأن يكون أولهم أولهم حضورا وآخرهم انصرافا محتسبا وقته عند الله تعالى الذي يبذله في أعظم المهام .

· ليحرص المدرس على تدارس أخلاق حملة القرآن مع طلابه وملاحظتهم في تصرفاتهم وفق هذه الأخلاق وتوجيههم كلما كانت هناك حاجة لذلك بطرق مباشرة أو غير مباشرة .

·

ثانيا : تطوير الجانب الإداري لدى المدرسين في الحلقات :

· تعويد الطلبة على سلوكيات وآداب تنضبط بها الحلقة ومن ذلك :

o الإستئذان .

o مراعاة المدرس في حالة إنشغاله بالتسميع لأحد الطلاب حتى يفرغ من ذلك .

· إنصاف الطلاب في دورهم في التسميع وكذلك في عدد مرات التسميع والمراجعة .

· ألا يظهر تفضيل بعضهم على بعض بمودة أو عناية مع تساويهم في الصفات من سن وتحصيل و ديانة لأن ذلك يوغر صدورهم ، إلا أن يكون هناك سبب مقنع مع توضيح السبب لئلا يغتر المفضل ولكي يقتدي به زملاؤه.

· يمكن اختيار يوم تتوقف فيه الحلقة لممارسة نشاط علمي أو ترفيهي .

· احترام الطلبة والتلطف معهم في القول و الفعل وكذلك طلاقة الوجة.

· كثرة الدعاء لهم كلما قاموا بعمل طيب ونافع كالتسميع مثلا .

· حسن الإستماع لهم .

· الحلم عنهم في حال الخطأ والصبر على تعليمهم .

· صيانة نفسه عن كثرة المزاح والكثرة الضحك وعدم إزالة الكلفة بينه وبينهم .

· تقوية شخصية طلبته وغرس الثقة والعزة في نفوسهم وعدم تحطيم معنوياتهم أو استصغارهم.

· تلقيبهم بالألقاب الحسنة في حالة استمرارهم وثباتهم على مستوى جيد فترة طويلة مثل (( أقرؤهم أبي )) (( قالون )) (( ورش )).

· التودد إلى الجديد والإنبساط له ، فإن للجديد على الحلقة وحشة تزيدها كثرة النظر إليه.

· تشجيع مبدأ المناصحة بينه وبينهم.

· تجنب الأكل و الشرب في الحلقة عدا الماء.

· حسن العلاقة بهم خارج الحلقة بعيادتهم وتفقد أحوالهم والشفاعة لهم وحثهم على الخير.

· إدراكه الجيد لهدف الحلقة وغرسه في نفوس طلابه .

· تقييم طلابه من فترة لأخرى ومن طرق التقييم:

o الإختبارات الشفهية :

ومن إيجابياتها : تحقيق التجويد والأداء والتعود على المحادثة وإزالة الخوف والخجل عند الطالب .

ومن سلبياتها : عدم وجود وقت كافي للإستحضار و الخجل والخوف وإعتماد التقييم على التقدير الذاتي واختلاف مستويات الأسئلة وعدم شمولها.

o يقترح بعض ذوي الخبرة أن تكون المقاطع طويلة فالمقطع الأول 3 صفحات والثاني 2.5 والثالث 2 والرابع 1.5 وبقية الأسئلة صفحة واحدة .

o ويقترح أيضا أن يكون تقسيم الدرجات كما يلي : (70%)للحفظ و (20%)للتجويد و (5%)للمواظبة و (10%)للسلوك .

o ويقترح أيضا 14 سؤال لمن يختبر في القرآن كاملا و 10 في 10 أجزاء و 7 لمن دون الـ10 أجزاء .

o الإختبارات التحريرية .

o الإختبارات الشهرية و سنوية لجميع الطلاب شحذا لهممهم.

· يفترض أن من لم يتجاوز درجة النجاح ألا يسمح له بالتقدم في الحفظ بل يراجع من جديد وعندما يكون جاهزا للإختبار يتم اختباره مرة أخرى.

ثالثا : تطوير الجانب المهاري لدى المدرسين في التسميع والمراجعة :

· تحديد مقدار مناسب لكل طالب حسب إمكاناته وقدراته وتفرغه إما بسؤاله مباشرة أو اختباره في محفوظه أو تجربته لمدة اسبوع لتحديد قدراته .

· مراعاة الحالة النفسية لدى الطالب إما بسبب المشاكل العائلية أو الدراسية أو مروره بمرحلة فتور وضعف أو غير ذلك ، والإنسان ليس آلة تعمل بلا حس أو شعور .

· مراعاة سهولة الأيات وصعوبتها .

· مراعاة كون الطالب قديما في الحلقة أو جديدا ، فالجديد لا تزيد عليه مقدار الحفظ ولو كان متحمسا حتى لا يمل أو يحبط إذا لم يستطع الوفاء بما التزم به.

· التأكد من إتقانه للمقرر قبل تكليفه بحفظه سواء بالسماع المباشر منه أو تكليف أحد الطلاب المتميزين بهذه المهمة .

· إرشاد الطالب إلى الوسيلة المناسبة للحفظ .

· إن كان بطيء الحفظ سريع النسيان فيكلف بتسميع ما حفظ بالأمس مع حفظ اليوم لتثبيت الحفظ .

· عدم السماح لمن تكثر أخطاؤه بالإنتقال إلى مقطع جديد مادام حفظه هشا ضعيفا.

· تدرج المدرس مع الطالب في تعليمه جودة الأداء فيهتم أولا بإجادة النطق ومساعدته في التخلص من عيوب النطق ثم التجويد وغير ذلك.

· تدريب الطالب على اكتشاف خطأه بنفسه وخاصة في درس التلاوة.

· الإهتمام بمراجعة الطالب فلا ينبغي أن يطغى حب تقدمهم في الحفظ على الإتقان والجودة.

· الإهتمام بالطلبة الجيدين واتخاذهم عرفاء و نواب و مساعدين.

· تقوية دافع الحفظ لدى الطلبة وعدم الإكتفاء بالتشجيع .

· تشويق الطلاب إلى الحلقة بوسائل منها :

o حسن التعامل .

o التكريم .

o الثناء عليه .

o وسائل الإيضاح ويوجد برنامج لتجويد القرآن يقارن بين صوت المتعلم وصوت المدرس.

o السؤال وإعمال الذهن في الفوائد.

o مسابقات بين الأسر.

o فطور .

o لقاء مع حافظ للقرآن .

· ينبغي للمدرس إرشاد الطلبة إلى ما يعينهم على الحفظ مثل :

o الإخلاص .

o العمل بالقرآن.

o التدبر .

o الزهد في الدنيا والتقلل منها.

o الدعاء .

o قلة الكلام.

o المال الحلال.

o تعاهد القرآن .

o رسم واحد للمصحف.

o التركيز وجمع الهم أثناء التلاوة.

o ترك الذنوب و البعد عنها .

o المكان الهادئ بعيدا عن المشوشات و قواطع التركيز.

· وينبغي عليه ارشادهم إلى معوقات الحفظ ومنها :

o عدم الثقة بالنفس.

o الإستعجال.

o ترك المراجعة.

o الإحباط.

· إذا كان الطالب غير واثق من نفسه أو ضعيف القدرات فيمكن للمدرس أن يكلفه بمقطع صغير جدا ليحفظه في فترة وجيزة ، فهذا مما يعطيه ثقة بنفسه ويقنعه بسهولة الحفظ ويطور من قدراته.

· من الطرق المقترحة للمراجعة :

o آخر 3 أيام من كل شهر .

o آخر يوم من الأسبوع.

o تخصيص مدة أسبوع أو أكثر للمراجعة.

o الذي أتم الحفظ ينبغي أن يكون له برنامجا خاصا.

رابعا : أخطاء نرتكبها حان وقت مراجعتها وتصحيحها :

· أن حديث العهد بالحفظ يقوم بالتدريس في حلقات القرآن.

· عدم وضح حد واضح لا يكرم إلا من وصل إليه.

· ضعف الجانب التربوي في الحلقات.

· تغيير خطة التحفيظ من فصل لآخر أو في نفس الفصل وهذا يعكس حالة التخبط وعدم الإستقرار.

خامسا : مميزات في الوسط تعيننا على رفع مستوى الأداء :

· تكريم المختمين .

· البيئة الممتازة.

· المعرفة التامة بالطالب ومعايشته اللصيقة

سادسا : خاتمة البجث :

· اكتب القرارات التي أعجبت بها وسوف تتبعها و تطبقها في حلقتك .

· أكتب صيغة تعبر عن صورة مدرس الحلقة المنشود .

· اكتب الآن صيغة أخرى كيف يمكن إعداد مثل هذا المدرس.

· اكتب النتائج التي تتوقعها بعد تطبيق هذه الطرق في الحلقة.

· توقع المعوقات التي يمكن أن تواجهك أثناء التطبيق.

· توزيع أوراق الدورة على الحضور .

· اختر أحد الأشخاص في حلقتك واكتب الأهداف التي تريد أن تغرسها فيه .

· هل تتوقع بعد تطبيق هذه المقترحات أن يزداد عدد طلاب الحلقة؟

· قيم نفسك كمدرس للحلقة في ضوء ما ذكرناه.

· توزيع مساعدات لمدرس الحلقة :

o مذكرة كلمات القرآن والملاحظات التي عليها.

o مذكرة صحيح أسباب النزول .

o توزيع المذكرة التربوية التي تحتوي على المفاهيم المراد إيصالها.

o كتاب التربية بالآيات لعبد الرحمن النحلاوي.

· كتب وأشرطة ينصح بها .

· المراجع .

Advertisements

3 تعليقات

  1. جيد .. يا فتى .. راح أستخدم بعضها ثم وقت لاحق البعض الآخر ..

    رد

  2. Posted by بدر الإسلام on مارس 26, 2009 at 11:07 م

    الله ينفع بها .. وبك ..

    رد

  3. Posted by فواز on نوفمبر 16, 2009 at 10:00 م

    والله إنك وقعت على الجرح

    مشكوووور … والله ينفع بك

    رد

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: